مقاضاة غادة عبدالرازق لجمعها بين 5 أزواج .. ؟؟

طالب نبيه الوحش المحامي بتقديم غادة عبدالرازق بطلةالمسلسل المصري “الحاجة زهرة وأزواجها الخمسة” الجاري الإعداد له للمحاكمة هي وكل من شارك في هذا المسلسل المخالف للشريعة الاسلامية وطالب بوقف تصوير المسلسل بصفة مستعجلة ..
اتهم الوحش المسلسل بالترويج لمنح حق تعدد الأزواج للمرأة؛ حيث يناقش قصة امرأة “غادة عبدالرازق”تتزوج أربعة رجال، ويظلون على ذمتها وتسعى كذلك للزواج من الرجل الخامس، مما يعد مخالفًا للشريعة الإسلامية وللقانون المصري الذي يجرم تعدد الأزواج.

 

وأكد المحامي نبيه الوحش أنه أقام دعوى قضائية لوقف تصوير المسلسلوتقديم ابطاله والمؤلف والمخرج للمحاكمة، مؤكدًا أنه لن يصمت حيال هذه “المهزلة الأخلاقية”؛ لأن تعدد الأزواج خرقٌ للعقيدة الإسلامية ولكل الشرائع السماوية الأخرى.

 

وشدد على أنه دخل في خصومةٍ قضائية مع فريق عمل مسلسل “الحاجة زهرة وأزاوجها الخمسة” للكاتب مصطفى محرم والمخرج محمد النقلي، وسأطالب بضرورة عدم البدء في تصوير العمل وإلغائه تماما.

 

في المقابل، دافع صنّاع العمل عن مسلسلهم؛ حيث أكدت الفنانة غادة عبد الرازق -التي تقوم بشخصية الحاجة زهرة- أنها لا تستطيع الكشف عن تفاصيل العمل، وإن كانت بالفعل ستتزوج من خمسة رجال بالمسلسل، وسيظل أربعة رجال على ذمتها، إلا أن طريقة المناقشة لن تخل بالدين الإسلامي الذي أؤمن به، أو بالقانون، وسيثبت المسلسل صحة هذا الكلام.

 

أما كاتب العمل مصطفى محرم، فأعرب عن دهشته من كل ما أثير حول العمل، مشيرًا إلى أنه لن يقع في فخ معاداة الأزهر، خاصةً بعد تدخلهم الشديد في الكثير من الأعمال الفنية ووقوفهم ضد الكثير من نصوص المبدعين، لعدم إدراكهم قيمة الفن، وأدعو لاقتصار تدخلات الأزهر -مع كامل احترامنا لهم- على الأعمال الدينية وظهور رموز الإسلام كالأنبياء والصحابة على الشاشة.
وحول دعوى نبيه الوحش القضائية التي تطالب بعدم البدء في تصوير المسلسل، اعتبر محرم هذا الكلام لا يعنيه، وسيتم التصوير في نهاية شهر مارس/آذار بين القاهرة ولبنان وتركيا، ولن يقف أمام إبداعاته أي شخص.

 

واتفق معه في الرأي مخرج المسلسل محمد النقلي الذي أشار أن العمل يناقش بعض الموضوعات الخاصة بقانون الأحوال الشخصية، لكن في إطار من الجرأة على عكس ما تم مناقشته في الكثير من الأعمال سواء التلفزيونية أو السينمائية التي ناقشت ما يتعلق بقوانين الأحوال الشخصية ولن يكون هناك مشاكل مع الأزهر.
علماء دين يستنكرون

 

في الوقت نفسه، قال علماء دين إنه إذا ثبت صحة أن المسلسل يدور حول امرأة تجمع بين عدة أزوج فهو يعد حراما.

 

وقالت الداعية المصرية ملكة دراز إن العمل في حال تنفيذه وخروجه للنور بهذا الشكل الذي يقال عنه فسيعد حراما بيّنا وجريمة أخلاقية، وسأضم صوتي لكل المعارضين لبدء تصوير هذا المسلسل.

 

وفي السياق نفسه، أكد الدكتور محمد شحات الجندي -الأمين العام للمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية- أن تعدد الأزواج للمرأة لا يجوز التطرق إليه بأي شكلٍ من الأشكال، وإن كانت هناك نماذج موجودة من هؤلاء، لكنه لا يكون زواجا؛ بل هو زنا، فلا يجب على الدراما التطرق لهذا الأمر بأي حالٍ من الأحوال.

 

وأوضح أنه عندما يعرض المسلسل على الجهة المختصة بالأزهر الشريف بالتأكيد لن يصمتوا؛ لأنها مهزلة بكل المعايير؛ فقد حرم الله تعدد الأزواج، وهذا لا جدال فيه، فهو إهانة للمرأة التي من المفترض أن تكون من ضمن سماتها الخجل، ناهيك عن اختلاط الأنساب، وهو جريمة أخرى تضاف لجرائم تعدد الأزواج
Advertisements
بواسطة Qais Qazaz

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s